بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» السياق المفيد في إشكالية العناق بين الشاعر والقصيد عند "مادونا عسكر."... حمام محمد زهير (ناقد من الجزائر )
الجمعة فبراير 14, 2014 6:53 pm من طرف Admin

» لا شيئ ييخالك...حمام محمد زهير
السبت فبراير 08, 2014 8:31 am من طرف Admin

» العقدة والغدة والقنطة في "كولمبو مغفل " للقاص عبدالغفور مغوار.........دراسة حمام محمد زهير (ناقد من الجزائر )
السبت فبراير 08, 2014 8:29 am من طرف Admin

» ضياع اللوعة..والصبر في ضاعت عناوين البلاد...للشاعرة منى حسن محمد....دراسة حمام محمد زهير
السبت فبراير 08, 2014 8:28 am من طرف Admin

» استلال النص العاطفي في ظل إمراة للقاص عطية شريف
السبت فبراير 08, 2014 8:25 am من طرف زائر

» صرت مشتبها.....
الجمعة فبراير 07, 2014 3:10 pm من طرف Admin

» صرت عطية..حمام محمد زهير
الجمعة فبراير 07, 2014 3:09 pm من طرف Admin

» غزة....ارفعي يديك لله اشتكينا
الجمعة فبراير 07, 2014 3:08 pm من طرف Admin

» درجات المتعة والتداخل والانا السحيق واليأس..عند علي ملاحي ..في قصيدة اعتراف
الجمعة فبراير 07, 2014 3:06 pm من طرف Admin

ديسمبر 2014
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




أهمية الادب المقارن / الدكتور حمام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أهمية الادب المقارن / الدكتور حمام

مُساهمة  Admin في الجمعة ديسمبر 10, 2010 2:14 am

اهمية الادب المقارن :
بعدما تعرفنا على التطورات التاريخية للمقارن تجدر بنا الاستجابة العلمية الى تدقيق اهمية المقارن بالنسبة للعلوم الاخرى و سنذكر هذه الاهمية في مجموعة نقاط تسيهلا للباحث و الطالب باستعمالها و تظهر هذه الاهمية بالشكل التالي :
1- اكتشاف مواقع التاثر بين المجتمعات والالمام بالخصائص المشتركة بين مختلف الاداب .
2- تقوية روابط الاتصال العالمي بين المجتمعات و الحضارات و تبين خصائص القوة و الضعف في لبنات المجتمعات الدولية .
3- اكتشاف الصلات و الروابط بين الاداب في المجتمعات الدولية و تارجح كيفية الوصول الى مجتمع دون الاخر .
4- معرفة التاريخ العام و الخاص للمجتمعات الدولية من خلال ماورد في مختلف نصوصها الادبية و العلمية و المعرفية .
5- معرفة المدارس الفقهية و التيارات الفكرية التي اثرت في مختلف النصوص.
6--اعطاء التذوق الجمالي و الفني اهمية داخل النصوص المقارنة تبين من خلال العناصر الثلاث التي تنادي بها المدرسة الفرنسية بعدين اساسيين:
اْ- بعد الاعجاب بالنصوص الادبية الوارة عبر علاقات فرنسا مع العالم
ب- بعد بعث الاداب الفرنسية الى العالم لتلتحقيق نظرة استعمارية حضارية و حتى لا ندخل في ملاومة نقدية لافكار هذه المدرسة لانه ليس مجالها هنا نؤكد ان مظاهر الاعجاب بالاداب الاْجنبية ظلت كائنة في المجتمع الفرنسي و حتى في غيره من المجتمعات الاخرى و ناْخذ على سبيل المثال بعض الماخذ المستوحات من فرضيات التاثير و التاثر.

ان هذا التشابه طرح اشكالية التاثر بالادب العربي في كثير من حوانبه الامرالذي استفاد منه موليير بالمشرق العربي حين زار سوريا و فلسطين .
ان خصوصية المدرسة الفرنسية للمقارنة تتضح على اساس اجراء مقارنة بين الاداب التي شريط بحجمها البعض علامة اجتماعية ( تاْخذ بمعيار الناقل و المنقول)
وما لاحظناه من خلال ما كتب عن الاداب الفرنسية 1هو تشدق الكثير من ادباء فرنسا باْن النص الفرنسي هو الاصل الذي لا يجب التعالي عنه و هو قطب التاثير العالمي و هي نزعة فردانية انانية تحاول ان تخيم النزعة الانسانية و شروطها بان الفرنسي الاديب هو المبدع الحقيقي لكل النصوص الانسانية الاخرى و قد سار في هذا المنحى ايميل زولا الذي قدس فكرة الاصل الفرنسية للنص عبر الازمنة متجاهلا فصائل الاخر و تاثيراته على النصوص الفرنسية و هذا ما دل على ان انصار هذه النظرة كانوا يناصرون قضية سياسيه للرد على احتلال الالمان لفرنسا وتسامحهم في النوع على سبيل المفاضلة و هذا الامر كان له مطلق التاثير لاحقا في تاسيس نظرة فطرة قضيته للنص الفرنسي عند بعض الامم كالعربية و الكردية و الانجليزية .

Admin
Admin

عدد المساهمات: 91
تاريخ التسجيل: 17/09/2010
العمر: 49

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zohirzzz.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى